» بوابة الثقافة والفكر والعلوم

الأربعاء، 25 أغسطس، 2010

سؤآإآل

سؤال كاآإن محيرني ماآإآرة ولازال وهو/ ليش الواحد لما يخاف يقول يمة مايقول يبه !

سألت اخواني وانا ادري ماعندهم سالفه بس قلت خلني اجرب >>ندمت انها جربت هع
طبعاً اول واحد اخوي صالح بحكم انه الاقرب لي لاكني اكتشفت من اجاباته كلها فهاوه =(
يقول بسم الله الاجاآإبه /اولاً لانه مقابل امه 24 ساعة من يوم انه نتفه  اي بزر اي طفل
>>ليتك ساكت ارحم
ثانياً/ يمه مناسبه لاكن يبه ماتجي يعني موب مناسبة يعني ماتركب يعني مالومها دخل >>برآآ
خلصنا من الفيلسوف الاخ صالح وجانا الاخ فهد =)
يقول لان الام اهي اللي تعطف على اولادها لاكن الابو مومره 
>> تنهضم اجابته معقولة !!
وسالت الفاهي عبود هالانسان مستحيل يستخدم مخه لوايش =(
يقول لان كل الناس تقول يمة >>ورى ماتفارق =(
المهم بعد عناء استعنت بصديقتي حصوص شوفوا شقالت =(
>>للفهاوه عنواآإن وعنوانه حصوص >>باتصفق هع
اضغطوا عالصورة عشان تشوفونها بوضوح 

وتركتها وسالت بنت خالو فوفه اجابتها حلوة =)

وسآلت صديقتي توتو لاتعليق هع =(

وسالت سوسو صديقتي والله من الفلسفه هع


وسالت غلو صديقتي ردهاآ قوي هع


وسألت رورو الله كلام درر هع


وسالت صديقتي غزال وختامهاا مسك هع

 عاد الحين السؤال موجه لكم حتى لوتوقعاتكم  =)

السبت، 21 أغسطس، 2010

[ ..لَـآشَــــــئّ ..]


 
للحزن ِ [ صوت ..!


يصفع ُ / شبابيك السْكُوت

لا شَيءْ يسَتحِقْ لكي أحَزنْ .. فَ الأمَلْ مازالَ مَوجُوداً,

رغم ان الصبر قد ضاق وسعاً~

سوف آخبر حزني بآنني لن آنجرف نحوه وسأكون على حذر !!

ولن آستسلم إليه مهما حصل !! لن آحزن ولن ابكي ولن آشكي


 المد والجزر !!

لآن لاشئ يستحق آلاهتمام ... فكل من هم حولي آقنعه ’,

ولكن يزرع الآمل بذور ننعم بــ حصادهاآ‘

في زمن لاتعرف من يحبك ويقدرك حقاً .. ومن يخدعك !!

ولو كان الآمر بيدي لصمت دهراً وتركت لهم حرية التحكم بتلك 


الآقنعه المزيفة !!

يظهرون لك حباً ويكنون لكَ في داخلهم كرهاً’,

يتظاهرون لكَ بالآهتمام ويكنون لكَ الانهزام!!

يحيونكَ بحفاء ويطلقون عليكَ صفة الغباء !! 

وأنت ...}

ليس أمامك سوى الصمت والآمبالآه‘ فسحقاً لهم

وسحقاً لاقنعتهم المزيفة ‘,

وسحقاً لمشاعرهم الخادعه ..!

[ ..لَـآشَــــــئّ ..] سوى بقايا اقنعه تتجول حولي


لاكن يتوجب علي دائماً أن / أبتسم لهم

حتى | وإن كانت : 


خناجرهم تعبث وسط صَدري بقسوة .. !..‘


الجمعة، 13 أغسطس، 2010

صيفنا في المملكة غيييييييير 2 =)

الْسَّلام عَلَيْكُم وَرَحْمَة الْلَّه وَبَرَكَاتَة 



رَجَعْت لَكُم بِالْجُزْء الْثَّانِي مِن الرِّحْلَة جُدَّة - الْخَبَر 
لاتَقُولُون صورُ جدةُ قَلِيْلَة
لان جُدَّة مّانِرُّوح الْبَحْر الَا بِالْلَّيْل فَماصُوِّرّت صُوَر كَثِيْرَة

هُنَا اوَّل مادْخِلْنا جُدَّة
وَهْنَا عِنْد مُنْتَزَّة الْرَّيْم يَقُوْلُوْن انَهَا شَخَابِيط الْمُوَاطِنِيْن
صُوْرَتُهَا تَشِوفَوَن الْفِرَق بَيْن شَخَابِيط شَبَاب الْرِيَاض وَشَبَاب جُدَّة

قَعَدْنَا نَتَمَشّى بِالْلَّيْل مَادَرِي شَجَايُنا صَايرِين خَفَافِيْش
  

الْمُهِم صُوْرَة لَكُم الْنَّافُورَة زُيِّن وَضَّحْت بَعْد


وَبَعْد ماجَلَسَنا بِالْكوَرْنِيش وَانْبَسَطْنَا طَبْعَا انَا مَقْفَلَه مَعِي
لاانَّنِي مَاصَوَّرْت بِالْنَّهَار فَقُلْت لَازِم اصوِّر اي شَي وَحِنَّا نَمْشِي
 حَتَّى بَغِيْت اصوِّر وَاحِد يَبِيْع وَرْد عِنْد الْاشَارَة
فَصَوَّرَت لَكُم هَاذِي السَّفِيْنَه
وُهَاذِي لَوَحَة قَعَدْت سَاعَه ابْغَى افْهَم وَش كَاتِبِيْن
 وَلْاحَيَاة لِمَن تُنَادِي
وُهَاذِي يَوْم انْتَهَت رِحْلَتَنَا مَسْكَنَا خَط الْشَّرْقِيَّة تَخَيَّلُوْا
 مِن مَكَّه لِلشَرْقِيّة
تقْرَيْبَا 1000 كِيْلُو وَزِيَادَة
 لاابْعَد مَرِيْنا عَلَى الْرِّيَاض
 مُرُوْر الْكِرَام وْلاكَانِنا نَعْرِفُهَا
الْمُهِم مَسْكَنَا خَط الْدَّمَّام وَاوَّل مَحَطَّه وَقَفْنَا عِنْدَهَا
ابوَي يَعَبَّي بَنْزَيْن وَاخْوَانِي رَكَض عالسوبّر مَارْكِت قَصْدِي الْبِقَالَة
 وَطَلَبَت بايِسن لَانِّي مَااعْرّف اسَافِر بِدُوْن بايِسن
 ادْمَان صَار
وَهْنَا بِالْطَّرِيْق صَرَاحَه الْصُّوَرَة ذِي عاجَبْتَنِي
 عشَان الَّمْوِيْه >>  لاعَصِيّر


صَرَاحَه عَلَيْنَا اسْمَاء قُرَى خَطِيْرَة ذذ








وَنَفْس الْحَالِه مَع الْطَّائِف قَعَدْنَا سَاعَة نَدُوْر فُنْدُق 
وَاذّا لْقِيْنَا نَلْقّى صَغِيْرَة ولاعُزَاب



 بَعْد مَالْقِيَنَّا طِرْنَا مِن الْفَرْحَه لَاويَوْم نَزَلَت احِس رِجْلَي ماتَتُحَرّك
من كِثْر مُاانُا قَاعِدَه
 وَنَفْس الْحَالَة دَخَلْت الْغُرْفَة

 وَرَمَيْت الاغْرَاض 

وُهَاذِي الْغُرْفَة








بَعْد مَاارْتَحْنا مِن بُكْرَه عَلَى طُول زَيَّنَّا اغْرَاضَنا وَرُحْنَا لْجَزِيرَة الْبَط

 وُهَاذِي صُوَر الْبَحْر







وَهَاذَا ابَوَي يَلْعَب مَع اخَوَي بِالْتُّرَاب
و صَلُح دَبَّابَة مايْمَّدِيْكُم عَالفَن
جَلَسْنَا لَيِّن مَاقُلْنَا بَس وَخَلُصَت زَمْزَمِيَّة الْقَهْوَة







وَرَجَعْنَا لَلَفَنَدُق وَمَن بِكْرا رُحْنَا للْهَاف مُوَن
وُهَاذِي صُوْرَة الطِعْس الْي عند الهاُف مونّ
وَهْنَا صُوَر الْبَحْر



لاتَخيلْو رَايْحِيْن يَوْم الْجُمُعَه الْهَاف مُوَن وَكَلَه اجَانِب وَكَثِيْرِيْن 



وَالْلَّه حَسِّيِت انّي بِبَحْر الْنَّيْل لايَفوتِكُم اشْكَالِهِم








وَهَاذَا الْبَحْر>> أحلفيِ ض1





















وَهَاذَا مُلْك الْحُرُوْف 






لايَفوتِكُم الْخُطُوَات







يَالِلِه الَّلِي يِعْرَف شِنُو هَا لِعْلبِه لَه عُلْبَة مَجَّانَا














مَن يَعْرِف هِالسَّفِينَة










هنا وَقْت الْغُرُوْب










هَاذَا الْشَّي لْوُنِرُّوح الْمِرِّيخ لَازِم نَاخُذِه
بَعْد مَاقَضَيْنا اوُقَات مُمَتَّعَه بَعْد 5 ايَّام تَقْرَيْبَا قَرَّرْنَا الْرُّجُوْع لِلْرِّيَاض 
فَحِبِيْنا نَخَتُمُهَا بِالْبَحْر لِانَّنَا مَارَاح نَشْوَفَه الَا اصْطِنَاعِي بِالْرِّيَاض








وُهَاذِي صُوَر جِسْر الْمَلِك فَهِد

وُهَاذِي بَطَّة بَس مُوَب وَاضِحَة
وَهَاذَا بَحْر الْكوَرْنِيش خِتَام الرِّحْلَة





وَانْتَهَت الْرّحْلَة وَرَجَعْنَا لِلْرِّيَاض حَيْث مَاكُنَّا 

اتْمَنَى انَّكُم اسْتَمْتَعْتُم بِالرِّحْلَة


وْتُوتَه تُوْتَه خَلُصَت الْحَتُوتَه



عرفهمَ عليهَ .. !